الأحد، 19 أكتوبر، 2014

عرس ديمقراطي في انتخابات مجلس طلاب مدرسة ابن سينا الابتدائية كفر مندا



 امتدادا للفعاليات المنهجية واللامنهجية في مدرسة ابن سينا الابتدائية كفر مندا، جرت يوم السبت  انتخابات مجلس الطلاب بجو مفعم بالديموقراطية وتقبل للرأي الآخر  ، والتي كانت اشبه بالانتخابات الرسمية . بعد أسبوع حافل من الدعاية الانتخابية حيث عرض كل مرشح برنامجه الانتخابي  ، حيث تنافس على لقب رئيس مجلس طلاب المدرسة اربعة طلاب، وهم: محمد عمر عبد الحليم الصف السادس أ ، ومحمد محمود عامر الصف السادس ب ، ومحمد سمير زيدان الصف السادس ج ،  وصالح رأفت عبد الحليم  الصف السادس د ،وعلى عضوية المجلس : محمد عبدالحليم الصف السادس أ ، محمد عامر الصف السادس ب ، محمد زيدان الصف السادس ج ، صالح طه السادس د ، تيماء طه الخامس أ ، مريا حاج الخامس ب ، عدن زيدان الخامس ج ، ياسمين زياد الرابع أ ، غادة حلومه الرابع ب ، ليان عبد الحليم الرابع ج ، سراج حوشان الرابع د ، ميار عوده  الثالث أ ، ايال جنداوي الثالث ب ، كرم قدح الثالث ج .    . تعتبر انتخابات مجلس الطلاب واحدة من أهم البرامج السنوية التي تقوم بها المدرسة حيث تتجسد فيها روح الديمقراطية والنزاهة في اختيار من يمثل الطلاب. وقد جرت الانتخابات بأجواء جميلة وهادئة وحصل الطالب محمد محمود عامر على لقب رئيس مجلس الطلاب بعد أن فاز على منافسيه ،  وقد فاز سبعة طلاب لعضوية المجلس محمد عبد الحليم ، ياسمين زياد ، محمد زيدان ، مريا حاج ، ميار عوده ، سراج حوشان ، عدن زيدان  .   وهذا فقد أعرب مدير المدرسة الاستاذ سهيل عيساوي عن سروره وامتنانه بمشاركة كافة الطلاب الفعالة والحماسية, وخاصة تنسيق برامج الدعاية الانتخابية للمرشحين التي فاجأت الجميع بمضامينها وفحواها الهادف اتجاه المدرسة, الطلاب ,المعلمين, والأهالي الكرام. مشددا على أهمية التعاون بين كل مرافق المدرسة من إدارة وهيئة تدريسية وطلاب عندما يضع الجميع هدفا نصب أعينهم يخدم المدرسة وطلابها، وأهمية الروح الرياضية ما بين الطلاب حيث أن الانتخابات اتت من اجل أن يمارس كل طالب حقه في اختيار من هو أفضل وهذه أسس الديمقراطية هذا وقد أشرف على الانتخابات مجموعة القادة الطلاب بمرافقة مركز الفعاليات الاجتماعية الاستاذ محمد زيدان.

الجمعة، 17 أكتوبر، 2014

تكريم كواكب مضيئة في سماء كفرمندا في قاعة سميح القسم

كفرمندا تحتفي بكوكبة ادبائها وكتابها

 بمبادرة ودعم رئيس المجلس المحلي , رئيس هيئة ادارة المركز الجماهيري في كفرمندا السيد طه عبد الحليم , وحضور مفتش المعارف د. هاني كريدين , والقائم بأعمال رئيس المجلس السيد محمد قدح , ومدير المركز الجماهيري السيد عادل سمحات , واعضاء ومديري اقسام المجلس المحلي , ومديري ومديرات المدارس في القرية , اضافة الى المثقفين وداعمي الحركة الادبية وجمع مهيب من الضيوف واهالي القرية الافاضل , تزركشت قاعة سميح القاسم في المركز الجماهيري بكوكبة من ادبائها الذين حلوا ضيوفا لامعين عليها , تكريما لهم على نتاجهم الأدبي وفيض عطائهم وابداعهم في شتى الالوان الادبية : الشعر , النثر, التاريخ, النقد, الزجل, السيرة الذاتية وادب الاطفال وغيرها . هذه الابداعات سمت في اجواء كفرمندا وتجلت بأمسية ادبية فاح منها شذى الكلمات الندية وعبق الاقلام الادبية .
وفي كلمة الافتتاح شكر السيد طه عبد الحليم ادباء كفرمندا على عطائهم الادبي الزاخر , وتمنى لهم متابعة مشوارهم الادبي وانتاجهم الغزير , ذلك انه يرفع من مكانة كفرمندا ويجعلها نبراسا يحتذى به من قبل الاخرين .
واضاف السيد طه عبد الحليم : " انها لمناسبة عطرة ان اتواجد بين مجموعة ادباء وكتاب بلدتنا , الذين نجتمع اليوم من اجل تكريمهم , كبادرة متواضعة منا من اجل رفعة وسمو الادب في قريتنا " . كما وقد قدم رئيس المجلس خلال هذه الامسية درع الأدب للكاتب سهيل عيساوي الذي نال جائزة الابداع لسنة 2014 من قبل وزارة الثقافة في البلاد .كما ورجا الله المزيد من العطاء الابداعي الخلاق للكاتب سهيل عيساوي .
هذا وقد صدحت الامسية بباقات من القصائد والكتابات التي نبس بها ادباؤنا , ففاضت براقة من افئدتهم , مزدانة بلوحات فنية تحمل اسمى معاني الفكر والولوج الى الحنين والتراث والاصالة .
اما الشعر فقد غزا الجميع وكان له الحظ الاخر على مسامع الحاضرين , حيث تجلت اشعار الادباء , ببديع الالقاء وحسن اختيار الكلمات . فالأديب شكيب عبد الحليم , شاعر الحياة , الاديب عادل جميل زعبي – شاعر محاكاة الواقع , والاديب فتحي سليمان زيدان  - كاتب الحنين والعراقة , والاديب محمد علي زيدان  - شاعر الزجل , والاديب محمد مبدا زيدان كاتب التجربة والسيرة , والاديبة مقبولة عبد الحليم – شاعرة الاحساس المرهف , الشاعر محمد جمال زعبي – شاعر الشباب , قاموا جميعا بإتحاف الحاضرين بمجموعة القصائد التي القوها , بكلمات بليغة يكتنفها الحنين والامل والتفاؤل والحث على العلم والعمل .
اما الادباء صالح مراد وعلي قدح فقد تناولا قصص الواقع والتجارب الادبية ذات الاثر البالغ في مشوارهما وحياتهما الأدبية , إضافة الى وقع القلم وانسيابه على القرطاس لينير شرائح المجتمع بكافة اطيافه ، وتحدث  الاديب صالح  احمد  عن  الابداع  واهميته.
وعن ادب الاطفال , فقد عبرت الأديبة غادة عيساوي , والأديب سهيل عيساوي الحائز على جائزة ناجي نعمان لأدب الأطفال الأخلاقي على مستوى العالم العربي والتي طبعت قصته ( ثابت والريح العاتيه ) في بيروت بطبعة خاصة كما وأقرت قصصه في مشروع مسيرة الكتاب ودخلت ضمن الكتب التي تم إقرارها في مدرسة الرازي الجماهيرية البعينة . فقد تحدثا عن حقيقة تأثير أدب الأطفال على سلوك الأبناء واثره على نفوسهم وتنشئتهم على الأخلاق الحميدة والقيم الاجتماعية وحب الغير واحترام الرأي الاخر .
الأستاذ محمد يوسف قدح القائم بأعمال الرئيس قد بارك الأدباء المكرمين راجيا المولى عز وجل ان يمدهم بالصحة والعافية وان يديم عطاءهم لمجتمعهم , وأشاد أيضا  بالدور الرائع الذي اداه عريف الحفل الاستاذ والمربي محمود سمحات نائب مدير مدرسة الرازي الابتدائية البعينة , الذي تألق في مقدمته  وتقديمه لاحقاً للأدباء ومن خلال المداخلات التي تخللت الحفل وقد كان له  ولا نبالغ كبير الدور في نجاح وتميز هذه الأمسية آملين له المزيد من التألق في مثل هذه المناسبات الأدبية ليتحفنا من مكنونه الثقافي والأدبي الزاخر . 
ومسك ختام هذه الأمسية . فقد توج بتكريم الأدباء وتسليمهم الدروع تعبيرا عن وفائهم الأدبي وغزارة إبداعهم .
ومن الأهمية بمكان ان نشير الى ان تنظيم هذه الأمسية تم بمساندة ومؤازرة الأستاذ والمربي الفاضل عبد عبد الحليم , والسيد نصري عبد الحليم- مركز المنتدى الثقافي , الذين عملا جاهدين وبتفان من اجل إخراج هذه الأمسية إلى حيز التنفيذ كما نشكر السيدين احمد سعيد زيدان ومحمود يحيى قدح على مساهمتهما الكبيرة في تنظيم هذه الأمسية . 





كلمة   الاستاذ  سهيل  عيساوي  في  الاحتفال :   


أثمن غالياً هذه المبادرة الكريمة  من رئيس المجلس المحلي الأخ طه عبد الحليم ، والمنتدى الثقافي ، والمركز الجماهيري ، لتكريم كوكبة من أدباء كفرمندا ، لتظل هذه الكواكب مضيئة في سماء الأدب ، وتمنحنا جرعة قوية للعطاء والإبداع  ، وتسري الروح قويةً في نبض الحرف إنها خطوة مباركة لدعم وتعزيز الحركة الأدبية في القرية ، وتقديرً للمبدع والكتاب والحرف النابض .
للقراءة تأثير كبير على صقل شخصية الطفل ، وتنمية ذكائه وحبه للغة العربية ، وتثبيت هويته  وقد قيل " يجب أن يكون الكتاب فأساً للبحر المتجمد فينا  " .
تقاس الأمم بتقديرها للكتاب والإبداع ، إن فوزي بجائزة الإبداع لعام 2014 من قبل وزارة الثقافة هي قلادة تشع بحبي للقرية وأهلها ، وقبل عدة أشهر فزت بجائزة ناجي نعمان لأدب الأطفال الأخلاقي ، على مستوى العالم العربي عن كتابي " ثابت والريح العاتية " ، والذي صدر قبل نحو شهر بطبعة خاصة في بيروت .
إن عملية الإبداع والتميز مجبولة بالجهد والإخلاص والإبحار بعيداً في محيط الثقافة والمعرفة ، والمبادرة والتجريب ، والصبر والمثابرة ، والتواصل مع الأدباء والمفكرين والمبدعين ، لقد توزع نتاجي على الشعر والنثر، والبحث التاريخي والبحث السياسي ، وفصص الأطفال والترجمة ، ترجمت بعض أعمالي إلى لغات عديدة منها الانجليزية والرومانية والألمانية والايطالية والبولندية ، وكان التميز في مجال أدب الأطفال حيث تشارك قصتي " يارا ترسم حلماً " في مشروع مسيرة الكتاب ، وقصتي " طاهر يتعثر بالشبكة العنكبوتية " في مشروع كتاب في كل بيت ، والعديد من المدارس الابتدائية تدرس قصصي ، كذلك المشاريع الإبداعية التي تتبناها المدرسة بدعم وتوجيه مفتش المدرسة الدكتور هاني كريدين مثل : القارئ الصغير كتاب في كل بيت ، مسيرة الكتاب ، لها أثر على الطالب والمعلم وعلي شخصياً .

أحمد الله لأني بدأت بقطف ثمار جهدي ،وأجمل ثمرة أراها يصطحب أحدكم بعضاً من نتاجاتي. بهذه المناسبة أتقدم بجزيل الشكر لكل من دعمني من أسرة وزملاء في العمل في مدرستي ابن سينا ، وكتاب ، ونقاد ، وناشرين ، ومدارس ، وقراء ومكتبات ومواقع على الشبكة العنكبوتية في كفرمندا ومواقع محلية وعالمية ، وأشكر بشكل خاص النقاد الذين قيموا وانتقدوا نتاجي في مجال أدب الأطفال .
أخيراً أبارك لزملائي الأدباء المبدعين من أهل القرية ، وأشكر المجلس المحلي وإدارته ، والمركز الجماهيري على هذه الخطوة المباركة ،وآمل أن تليها خطوات أخرى في دعم الحركة الأدبية في القرية ، وأن تتزايد البرامج الثقافية الهادفة ، وليتها دعوة للجمهور للعودة للكتاب وزرع حب المطالعة في نفوس كبارنا وصغارنا .

أشكر حضوركم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .









































تصوير  :  موقع  المجلس  المحلي  وموقع  مندا



الجمعة، 3 أكتوبر، 2014

ابن سينا الابتدائية كفر مندا تحتفل بعيد الاضحى


نظمت مدرسة ابن سينا الابتدائية يوم الخميس احتفالاً مميزاً بمناسبة موسم الحج وحلول عيد الأضحى المبارك، حيث افتتح برنامج اليوم  مدير المدرسة المربي سهيل عيساوي بالتبريكات والتهاني لطلاب المدرسة والطاقم التدريسي والامة الاسلامية بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك ومن ثم قام الطلاب  بفعاليات داخل الصفوف تلخّص مناسك فريضة الحج وحلّوا أوراق عمل متنوّعة وبمستويات مختلفة عن الموضوع ومن ثمّ صمّموا بطاقة معايدة خاصّة بالعيد المبارك.وبعد الاستراحة اخذ  كل صفّ موقعه في ساحة المدرسة حيث تم عرض كشفي لسرية كشافة المدرسة بقيادة الأستاذ محمود شريف إعلانًا عن انطلاق الاحتفال الرّسمي ، وبعد ذلك اشترك الطلاب والمعلمين  بالطواف حول مجسم الكعبة .

بعدها انتقل طلاب المدرسة للمركز الجماهري حيث استمع الطلاب في القاعة للفرقة الفنية بقيادة  الأستاذ طه ياسين وكل من الأستاذ موفق شاهين والفنان منير زعرور  ، للأناشيد الدينة والتكبيرات .بعد ذلك ألقى كل من الطلاب سراج من الصف الرابع و نجوان من الصف السادس قصائد لعيد الأضحى المبارك ومن ثم عرض غنائي للصف  الأول بقيادة المربية منار زيدان.وفي الختام أجريت القرعة على المتسابقين الذين فازوا بمسابقة العيد والتي وزعت بوقت سابق من الأسبوع، وزع خلال هذه الفقرة العشرات من الجوائز تخللها قسائم شرائية. والتي أدخلت البهجة والسرور لقلوب الطلاب.يشار إلى أن مركز الفعاليات الاجتماعية بالمدرسة الأستاذ  محمد زيدان وبمساعدة الأستاذ محمود شريف والاستاذ بلال حمزة والأستاذ لؤي سعدي والمعلمة رزان قدح  أشرفوا على تحضير هذه الفعالية .


http://www.panet.co.il/online/articles/1/2/S-853371,1,2.html


http://www.bldna.com/Article.php?ID=13572


http://www.kfarmanda.net/?p=49365

http://manda.co.il/Article.php?id=2405

الخميس، 2 أكتوبر، 2014

الأديب والمربي المنداوي سهيل ابراهيم عيساوي يفوز بجائزة وزارة الثقافة

ا


أبلغ القاضي فارس فلاح رئيس مجلس أمناء جائزة الإبداع للوسط العربيّ، رسميًّا، قبل ظهر اليوم الخميس، الشّاعر  والأديب  المنداوي   سهيل  ابراهيم  عيساوي ، بفوزه بجائزة الإبداع من وزيرة الثَّقافة ،لأدب  الأطفال للعام 2014 عن جدارة واستحقاق.
وهنَّأ القاضي فلاح الأديب بحصوله على الجائزة وبعيد الأضحى المُبارك.
ويُذكَر أنَّ جائزة الابداع لعام 2013/2014 مُنِحت لعشرين أديبًا وأديبة، شعراء، باحثين، وكُتّاب.
 للأديب  سهيل  ابراهيم  عيساوي له  مساهمات  كبيرة  في  اثراء  الأدب  المحلي  ، توزع  نتائجه على   النثر  والشعر  والأبحاث  تاريخية والسياسية ، ودراسات  نقدية ، وفي مجال  أدب  الاطفال ، وترجمت  بعض  أعماله  الى  عدة  لغات  منها  العبرية والانجليزية والرومانية والألمانية والبولندية والايطالية والفرنسية ، وتناول  العديد  من  النقاد  أدبه  وخاصة  في  مجال  أدب  الأطفال ، وقامت  العديد  من  المدارس  الابتدائية  في  البلاد  بتدريس  قصص  الأطفال  التي  ألفها ، وتم  عرض كتابه  "طاهر  يتعثر بالشبكة  العنكبوتية"   كمسرحية  للطلاب من  انتاج  مركز  أدب  الأطفال  في  الناصرة  وتشارك في  مشروع  كتاب في كل بيت بدعم من  وزارة الثقافة. وتشارك   قصته    " يارا ترسم  حلما "  بمشروع  مسيرة  الكتاب الوزاري ، وفازت  قصته "ثابت والريح  العاتية "بجائزة  ناجي  نعمان ،  2014  لأدب الاطفال  الاخلاقي ،على  مستوى  العالم  العربي  وصدرت  ووزعت  بطبعة خاصة  . ساهم  في نشر الثقافة من  خلال  عقد ندوات  أدبية والقاء  محاضرات  ودعم الأدباء الشباب والطلاب المبدعين  وتكريم  الأدباء المحليين الاشراف على عدة مشاريع  تعنى بالقراءة والكتابة الإبداعية ، يعمل  مديرا  لمدرسة  ابن  سينا  الابتدائية  في  كفرمندا .

صدر للكاتب في مجال أدب الاطفال :
1- يارا ترسم حلما ، ط 1 2013 ، طبعة 2 – 2014.
2- احذر يا جدي - 2013
.3- طاهر يتعثر بالشبكة العنكبوتية ،2013 ، اصدار مركز الكتاب والمكتبات
4- بجانب أبي ، 2014 ، اصدار أ دار الهدى .
5- الأميرة ميار وحبات الخوخ ، 2014 ، اصدار أ دار الهدى .
6- الصياد والفانوس السحري ، 2014 ، اصدار أ دار الهدى .
7- ثابت والريح العاتية ، 2014. وطبع  في  بيروت  طبعة خاصة  2014
 8-  الثعلب  الماكر والخراف 2014 ، ضمن  موسوعة  الفينيق - عمان  الاردرن .
كتب اخرى صدرت للكاتب :
• وتعود الأطيار إلى أوكارها شعر -1994.
• نظارتي(تأملات) – 1996.
• فردوس العاشقين (شعر وخواطر) 1996.
• وتشرق أسطورة الإنسان- شعر 1998 ،الطلائع ورابطة اقلام الجنوب.
• بين فكي التاريخ – بحث تاريخي 1999 الطلائع ورابطة اقلام الجنوب.
• غسان2000 (دراسة عن الشاعر غسان حاج يحيى) 2000.
• أوراق متناثرة مقالات 2003. الطلائع.
• قصائد تغازل الشمس – شعر 2003.رابطة أقلام الجنوب.
• ثورات فجرت صمت التاريخ الإسلامي – بحث تاريخي 2005. رابطة أقلام الجنوب
• النحت في ذاكرة الصحراء (مواقف وذكريات) 2007.
• معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي (بحث تاريخي) 2008.
• عندما تصمت طيور الوطن (شعر) 2009.
• ألعاب زمان، 60 لعبة شعبية، مشترك مع د. أمين مقطرن، وفيقة أيوب،محمد جنداوي . 2009،وزارة المعارف.  
-         الطريق الى كفرمندا عروس البطوف ،2010 - دراسة شاملة.
. تصبحون على ثورة – دراسة سياسية  – 2011.
-         مشاركة  في  عدة  موسوعات  أدبية  في  العالم  العربي  وبعدة  لغات ( ايطالية ،عربية ، انجليزية ، رومانية  بولندية )
دراسة عن الكاتب : اضاءات في شاعرية سهيل عيساوي ، للكاتب المغربي محمد داني ، 2009.
-          اشرف  على  تحرير العديد  من  الكتب والمجلات  المدرسية 

اسماء  الفائزين  بالجائزة 
 فتحي فوراني.
2. جودة عيد.
3. مجيد حسيسي.
4. نمر سعدي.
5. جورج فرح.
6. زهدي غاوي.
7. سعيد نبواني.
8. جريس خوري.
9. عنان عابد.
10. سهيل عيساوي.
11. وهيب وهبة.
12. أحمد أسدي.
13. د. نديم القاسم.
14. كمال إبراهيم.
15. سيمون عيلوطي.
16. شريف صعب.
17. رغدان شقّور.
18. هيفاء مجادلة.
19. د. سمير الحاج.
20. ناديا صالح.
21. سمير خوري.
22. سعيد غنايم.
 يشار  الى  أنَّ وزارة الثَّقافة ستُقيم احتفالًا رسميًّا لتوزيع الجوائز والشّهادات على الأدباء والفنّانين بحُضور الوزيرة ليمور ليفنات. 





الخميس، 25 سبتمبر، 2014

صدر حديثا : قصة للأطفال بعنوان " عَسَلِيَّة مُنْقِذَةُ الخَلِيَّة " للكاتبة غادة ابراهيم عيساوي


صدر حديثًا قصة للأطفال تحت عنوان " عسلية منقذة الخلية" للكاتبة والمربية غادة ابراهيم عيساوي. تقع القصة في 28 صفحة من الحجم الكبير، تُزَيِّن القصة رسومات رائعة للفنانة فيتا تنئيل، غلاف سميك ومقوى. تتناول القصة موضوع حياة النحل في الخلية، النشاط والمبادرة والاجتهاد والانتماء، من خلال قصة مشوقة عن بطلة القصة عسلية، بأسلوب سلس وعذب ملائم للأطفال، تحمل القصة في طياتها قيم انسانية وتربوية ، يشار ان الكاتبة تعمل مربية لجيل الطفولة المبكرة في مدرسة الغزالي في كفر مندا.




الجمعة، 22 أغسطس، 2014

فاجعة في كفرمندا ، وفاة الشاب عبد السلام علي طه ( خلايلة ) يوم زفافه

وفاة الشاب عبدالسلام علي طه 23 عاما اثر سقوطه واصابته اصابة بالغة في منطقة الذقن والرقبة ادت كما يبدو الى ضرر بالغ للدماغ وتوقف القلب عن العمل بالاضافة للتنفس .

الشاب احضر الى عيادة الاخلاص حيث اجريت له محاولات  انعاش لنحو الساعة ولكن بدون جدوى واقرت وفاته في المكان


يذكر ان اليوم يصادف عرس المرحوم حيث كان يستعد لسهرة الحناء اليوم   وفي  الغد  كان  مقررا  زفافه .

المجلس المحلي في كفرمندا يغلق أبوابه ويرفع العلم الأسود حداداً على وفاة الشاعر سميح القاسم

ينعى مجلس كفر مندا المحلي ببالغ الحزن والأسى الشاعر الفلسطيني الكبير سميح القاسم، شاعر الارض والاوطان.
وقد رفع المجلس المحلي على بنايته اليوم الخميس منذ الساعة 12:00 العلم الأسود حداداً على وفاة فقيدنا وشاعرنا الكبير.
كما أغلق المجلس المحلي أبوابه من الساعة 12:00 الى الساعة 13:00 وقت تشييع وجنازة المرحوم،

وذلك تعبيراً عن الحزن الذي يلف قرانا ومدننا العربية والعالم العربي.
وتأتي هذه الخطوات إستجابتاً لطلب اللجنة القطرية لرؤوساء السلطات المحلية العربية.
إنا لله وإنا إليه راجعون